الماو المصري


شاركها الآن تمت المشاركة: 0

 

وردت صورة لهذا القط في أحد النقوش المصرية التي يعود تاريخها إلى العام (1400) ق.م. أما في العصر الحديث فإن تاريخه يعود إلى عام (1953) م عندما تم تهجين قط مصري جلبته الأميرة ناتالي تروتبسكوي إلى إيطاليا مع قط مصري آخر فولد لهما صغيران، وقام الصغير الذكر بمعاشرة الأم فولد القط الذي سمي الماو المصري. إذ أن كلمة «ماو» تعني قط باللغة المصرية القديمة.

مواصفاته:

متوسط الحجم قصير الشعر ، متين ورشيق، قوائمه طويلة جداً، رأسه مستدير مستدق الحنك، أذناه كبيرتان، حادتان من طرفيهما وعيناه لوزيتا الشكل بلون أصفر أو أخضر، وذيله طويل ومستدق من نهايتة. معطفه حريري كثيف ولماع متوسط الطول وتوجد ألوان متباينة منه، فقد يكون فضي بعلامات فحمية أو برونزي أو دخاني بعلامات سوداء.

طباعه:

قط ذكي وهادئ، قابل للتعليم، ماهر في الصيد يمكنه العيش في البيوت، يأكل اللحم والخضار.

مميزات جسمانية:

الماو المصري يعتبر واحد من أسلاف القطط البيتية الموجودة اليوم , فهي تملك مميزات جسمانية وسلوكية تختلف عن غيرها من القطط, وهذا يمكن اعتباره دليل على قدم هذا النوع من القطط. الماو أكثر حساسية لدرجات الحرارة , فهي تعشق الدفء . وهي كذلك أكثر حساسية للأدوية والتخدير. وكذلك فترة الحمل عند الماو أطول من عند القطط العادية , فبينما طول فترة الحمل عند باقي القطط هي 65-67 يوم , الحمل عند الماو المصري يصل إلى 73 يوم.

مميزات سلوكيه:

الماو المصري قط ذكي محب جدا للمربيين المحبين والمسؤولين , فالعديد من المربيين للماو المصري قالوا ان قطهم الماو كان يأتي ليرحب بهم فور دخولهم من باب المنزل بعد يوم عمل طويل . الماو يمكن أن يتم تدريبه , لكن مع بذل جهد اكبر من ما تتطلب بقية الفصائل , وذلك بسبب كونه يقظ وحذر كثيرا . بالرغم من أن الكثير من الأطباء البيطريين ومربي القطط يتفقون على انه من المفضل إبقاء القطط بالمنزل , إلا أن الماو المصري يحب الحياة في الخارج , ويستطيع تفادي الخطر عكس القطط الأخرى بفضل سرعته الكبيرة وذكائه , لكن لضمان ذلك يجب تعريفه على الحياة بالخارج من جيل صغير بعض الشيء . الماو المصري نادرا ما يكون ضحية السيارات بالشوارع , بل بالعكس , نراه مشغول بإبادة الفئران والحيوانات الصغيرة المزعجة من حول البيت , الكثير من المزارعين اقروا انه لطالما أنقذت قطط الماو المهجنة عدة محاصيل ومزروعات من القوارض. الماو النمطي ليس اجتماعي مع مخلوقات غريبة, خاصة القطط . فالماو يقاتل القطط الغريبة المتطفلة (أي التي دخلت منطقة نفوذه) بقوة غير طبيعيه, وكذلك يختفي عند ظهور إنسان غريب وصاخب بالنسبة له, وبهذا , فالماو المصري ليس خيار جيد لمربي عادة يغيب عن المنزل, وعند عودته يكون برفقه ناس أو حيوانات أخرى غريبة!

بسبب كون السيقان الخلفية أطول من الأمامية , فان طريقة وقوف الماو جميلة جدا , فيظهر وكأنه يقف على أطراف أصابعه , وكذلك بسبب الاختلاف بالطول أصبح الماو أسرع قط بيتي, فيمكنه السير بسرعة 48 كم\\ساعة .

الماو المصري عادة ما يملك صوت موسيقي رائع , فغالبا يبدو وكأنه يغرد , وعندما يُحفز يخرج أصوات مميزة غير عادية .... تصرف آخر غير طبيعي يظهر عندما تكون قطط الماو سعيدة جدا, إذ أنها "تهز ذيلها" وتحرك القسم الأخير من جسمها مع الأرجل الخلفية للأمام والخلف , وتبدو كأنها تحدد منطقتها , أو تبدو أنها تقوم بما يسمى بالـ"رش", لكنه ليس رش البول, ولكن مع هذا , حتى مربي الماو المخضرمين يتأكدون من عدم وجود بول بعد قيام القطة بهذه "الرقصة".

ندرة الماو المصري قط نادر أن تراه بالشارع (قط مصري أصيل ونقي) , فمنذ 2007 , اقل من 200 قط ماو مصري يتم تسجيله كل سنه بـ GCCF , ومنذ 2006 تم تسجيل 6741 كماو مصري بـ CFA. الماو يأتي بخمسة ألوان , اشهرها لأكثرها ندرة هي : فضي, برونزي, دخاني, اسود و ازرق(رصاصي).
الأزرق والأسود بالكاد تراهم , لكن استعمالهم الأساسي للتزاوج وليس للتربية. كل قطط الماو المصري يجب أن تكون أعينها خضراء, درجات اللون العنبري (اصفر على ذهبي) مقبولة في القطط الصغيرة حتى جيل الـ18 شهر.

حقائق عن هذا القط :

• هو ثاني أفضل قط والأكثر اقتناء عالميا حسب تصريحات منظمة هواة القطط الأمريكية(CFA) والتي اعترفت به في العام 1977 الميلادي.

• تاريخه الذي يمتد لأكثر من 3500 سنة حيث يعتبر من أعراق سلالات القطط عالميا وهذا ما اعترفت به المنظمة.

• تأليه قدماء المصريون وتقديسهم له واعتبار جرحه ذنب،وقتله جريمة يعاقب عليها بالقتل..على خلاف ما ينهجه المصريون ألان من ضربه وتعذيبه ومعاملته كأقصى ما تكون المعاملة،ولم يتوقف الإيذاء عند هذا الحجم بل تطور إلى التلاعب به من قبل الصغار والإيذاء من قبل الكبار وتشويهه بل و قتله أحيانا أخرى.

• تشرد هذه القطط في الشوارع تجرى في أنحاء البلاد تبحث في سلات القمامة عن الطعام.

• جمال القط الخارجي حيث أنه القط الوحيد بالعالم المرقط طبيعيا.

• شخصية القط المرحة ومزاجه المعتدل،وحبه الجارف لصاحبه..حيث يتخلى عن عصبية السيامي وبلادة الشيرازي التي تتصف بها أحيانا.

شاركها الآن تمت المشاركة: 0
778 مشاهدة
تاريخ:٢٠‏/١١‏/٢٠١٦
كاتب: Rahaf Qassar
الحيوان
الحيوانات
القطط
قطة
عالم الحيوان
الماو المصري
تربية القطط
أنواع القطط

شاركنا القول

الرجاء أضف تعليق مفيد... ليتم نشره من قبل الإدارة